التعليم

تعريف الفضاء والكواكب للاطفال

نقدم إليكم في المقال التالي معلومات عن الفضاء للاطفال والذي يعد واحداً من أهم الموضوعات التي يتم طرحها ومناقشتها للأطفال في بدايات مراحلهم العمرية والتعليمية حيث يبدأ الأمر على هيئة معلومات قليلة مبسطة يقوم الوالدين بعرضها على الأبناء في صورة حكاية يكون الطفل بطلها يحاكي بها الشمس أو القمر أو أحد الكواكب، ومن ثم يأتي دور المدرسة الذي لا يقل مطلقاً في الأهمية عن دور الوالدين.

من خلال الاطلاع حول معلومات عن الفضاء يتمكن الطفل منذ سنٍ صغيرة التعرف على العالم من حوله فيما يتعلق بتكوينه وكيفية ذلك التكوين، إذ أنه من المتعارف عليه مدى ما يكون الأطفال عليه من فضول تجاه كل ما تقع عليه أعينهم، فلا يوجد منهم من لم يسأل لماذا القمر يسير معنا أينما أتجهنا وأينما وجدنا، ومما سبق ذكره يتبين لنا الأهمية الكبيرة في سرد تلك المعلومات عن الفضاء للأطفال.

معلومات عن الفضاء للاطفال

لا يقتصر الفضاء أو يتمثل فيما نعيش عليه فقط من كوكب الأرض وعلى الرغم مما اتصفت به دراسة الفضاء والكون من تعقيد بعض الشيء إلى أن الخوض في دراسته والاطلاع على المعلومات الخاصة به هو واحد من أكثر الموضوعات الشيقة التي تثري من ثقافة الطفل منذ صغره، ومن بين المعلومات التي يمكن أن يتم عرضها على الأطفال ما يلي:

  • المجرات هي أحد أهم مكونات الفضاء والكون وهي ذات حجم كبير جداً كما أنها متعددة الهيئات، ويوجد في الفضاء منها عدد لا نهائي لا يمكن عده أو إحصائه، وكل منها يحتوي على أعداد لا نهائية من النجوم، ومن أشهر المجرات التي تم اكتشافها في الكون (مجرة درب التبانة، مجرة المذنب، مجرة عجلة العربة، مجرة العين السوداء).
  • تعرف النجوم بأنها جسم مضيء يشع حرارة مثلها مثل الشمس كما يصدر عنها الضوء، والغالبية العظمى من النجوم التي تتم رؤيتها بالسماء تدور الكواكب حولها، وما يفصل بين كل نجم وآخر من مساحة هو كبير وشاسع.
  • تختلف الكواكب في تكوينها وصفاتها عن النجوم بشكل تام حيث إن الكوكب لا يصدر عنه ضوء ولا حرارة ولكنها أجسام معتمة، وما تم اكتشافه بالمجموعة الشمسية هم ثمانية كواكب من بينهم كوكب الأرض، وكل من الكواكب يدور حول نجم، كما أن كل كوكب يدور حول قمر أو عدة أقمار، كما أن لكل من الكواكب صفاته الخاصة به من حيث الحجم واللون وعدد الأقمار التي تدور حوله، وغيرها من الخواص.
  • حجم الكون كبير بشكل أو درجة قد لا تصدق ولا يمكن استيعابها، ولا يعلم أحد حتى الآن حجمه بالتحديد، ولكن كل ما يمكن التعرف عليه أن ما يمكن رؤيته بواسطة الأدوات الحديثة لا يقل عن تسعون مليار عام ضوئي.
  • تقاس المساحة بالفضاء بالسنة الضوئية المقصود بها المسافة التي يمكن للضوء أن يقطعها بالعام الواحد، بما تم تقديره بحوالي تسعة تريليونات كيلو متراً.

تعريف الفضاء للاطفال

يوجد العديد من التعريفات المختلفة التي يمكن أن يتم طرحها حول الأطفال والتي تتفق جميعها في معناها حتى وإن اختلفت صياغتها، وحينما يتعلق الأمر بالطفل فإن التعريفات الأكثر بساطة والخالية من التعقيد بالطبع تكون هي الأنسب، ومن بين تلك التعريفات للفضاء نذكر:

  • الفضاء الخارجي (Outer Space) يقصد به العالم المحيط بالكرة الأرضية والتي هي أحد المكونات الرئيسية به، حيث يضم في داخله مختلف الأجرام السماوية من أقمار ونجوم وكواكب فضلاً عن الفراغ الذي يحيط بهم، تلك الأجرام تشكل العديد من المجموعات الشمسية، بالإضافة إلى أجزاء كبيرة مكونة من الغبار والغازات بذلك الفضاء.
  • الفضاء الخارجي عبارة عن ما هو موجود بين الأجرام السماوية والتي يعد من بينها كوكب الأرض، فلا يعد الفضاء فارغاً تماماً حيث إنه مكون مما يعرف بالفراغ النسبي وبمعنى آخر فهو كثافة منخفضة من الجزيئات، حيث يشغل الفضاء المتواجد فيما بين المجرات ذات الحجم الضخم.

معلومات عن الكواكب للاطفال

يوجد في الفضاء العديد من المجرات من بينهم مجرة درب التبانة التي نعيش بها والتي يوجد بها كوكب الأرض، وفيما يتعلق بالكواكب المتواجدة في الفضاء والبالغة من العدد تسعة فإن أبرز الصفات التي وردت عنها ما يلي:

كوكب عطارد

  • من حيث الحجم يعد كوكب عطارد أصغر كواكب المجموعة الشمسية وهو الأقرب للشمس من حيث المساحة، ويتصف بدرجة الحرارة المرتفعة نتيجة لذلك القرب من الشمس، ولا يدور أياً من الأقمار حوله، وتبلغ السنة عليه 87.969 يوم.

كوكب الزهرة

  • يعرف كذلك بكوكب فينوس ويرجع السبب في التسمية تلك تشبيهاً بإله الجمال، وهو الأقرب حجماً من كوكب الأرض، ومثله مثل عطارد لا يدور حوله أي عدد من الأقمار، ويبلغ عدد أيام العام عليه 252 يوم.

كوكب الأرض

  • هو ذلك الكوكب الذي تعيش الكائنات الحية عليه من إنسان وحيوان ونبات، بل هو الكوكب الوحيد من بين جميع الكواكب الذي يمكنهم العيش عليه والسبب في ذلك أمور عدة منها أن المسافة الفاصلة بينه وبين الشمس هي الأنسب بما يضمن أن مخا يصل إلى الكائنات الحية المختلفة مناسب لطبيعة أجسامهم فلا هي شديدة الحرارة بحيث لا يمكن احتمالها أو باردة حد البرودة القارسة، تتوفر به المياه العذبة الصالحة للشرب ومختلف الاستخدامات، يوجد به الغازات التي يحتاج إليها مختلف الكائنات الحية والتي من أهمها غاز الأكسجين، ومن حيث الترتيب هو الكوكب الثالث بالمجموعة الشمسة، العام عليه يبلغ 365 يوم، ولا يدور حوله سوى قمر واحد.

كوكب المريخ

  • هو كوكب صخري أحمر اللون، والسبب في ذلك اللون ما يحتويه سطح على نسب كبيرة من أكسيد الحديد الثلاثي، أما عن عدد الأقمار التي تدور حوله فإنها اثنين أولها يعرف بديموس، والثاني فوبوس.

كوكب المشترى

  • من حيث الحجم يعد كوكب المشترى هو الأضخم من بين جميع الكواكب الثمانية، وقد ارتبط منذ القدم بالعديد من الأساطير والديانات، وفيما مضى قد أطلق عليه من قبل الرومانيون اسم (جوبيتر) بمعنى إله السماء، وعدد الأقمار التي تدور حوله تخطى الستون قمراً.

كوكب زحل

  • ما يميز كوكب زحل عن غيره من الكواكب في المجموعة الشمسية ما يدور حوله من حلقات تسعة تتكون من الغبار والجليد، تلك الحلقات هي ما تقوم بمنحه مظهر مميز جمالي عن غيره من الكواكب الأخرى، يدور حوله واحد وستعون قمراً وهو ثاني أكبر الكواكب حجماً بعد كوكب المشترى.

كوكب أورانوس

  • تم إطلاق ذلك الاسم عليه نسبة إلى الإله أورانوس وهو واحد من أهم الآلهة في اليونانية القديمة، وهو الثالث حجماً من بين كواكب المجموعة الشمسية بعد المشترى وزحل، ويميزه ما يطغي عليه من لون أزرق هادئ وفاتح، كما أنه حركة دورانه بطيئة فيما يخصه من مدار، وفيما يتعلق بما يدور حوله من أقمار فإنها تبلغ من العدد سبعة وعشرون قمراً.

كوكب نبتون

  • نبتون هي كلمة من أصل إغريقي تطلق على إله الماء، إلى جانب أنه معروف كذلك بالكوكب الأزرق، ويعود السبب في تسميته بإله الماء أن نبتون هو اسم إله البحر لدى الرومان، وكافة ما سبق ذكره من أسماء يرجع إلى ما يغلب عليه من لون أزرق أقرب إلى الشبه بالماء، ومن حيث الحجم فهو رابع الكواكب حجماً بالمجموعة الشمسية ، ويدور حوله اثني عشر كوكباً.

كوكب بلوتو

  • يعرف في الإنجليزية (Pluto) وهو الكوكب التاسع والأخير بالمجموعة الشمسية والأبعد عن الشمس، وقد أطلق عليه الكوكب القزم حيث إنه أصغر الكواكب حجماً بل إنه أصغر مما يدور حول الأرض من قمر، ويأخذ وقتاً للدوران حول مداره قدر بـ(248) عام أرضي، بينما قطره8 فإنه يبلغ (2.301) كيلو متراً.

معلومات مبسطة عن الفضاء للاطفال بالانجليزي

كثيراً ما يلتحق الطلاب منذ الصغر وفي بداية مراحلهم الدراسية بالمدارس التي تهتم كثيراً بتعليم الطفل وتقويته في اللغة الإنجليزية حيث أصبحت تحتل مكانة كبيرة في كافة المجالات التعليمية والعملية، وقد زاد البحث بالآونة الأخيرة حول ما يمكن إعطائه للأطفال من معلومات مبسطة باللغة الإنجليزية في مختلف الموضوعات ومنها الفضاء، ومن تلك المعلومات الآتي ذكره:

  • يرجع تكوين النظام الشمسي إلى ما يزيد عن 4.5 مليار عام تقريباً (The formation of the solar system is approximately 4.5 billion years old).
  • الشمس هو المصدر الأول والأهم للحرارة على كوكب الأرض وهي تعد واحدة من النجوم وأكبر الكائنات المكونة للمجموعة الشمسية، يبلغ قطرها ما يزيد عن مائة وعشر ضعف لقطر كوكب الأرض، وتقع على بعد من الأرض قدر بحوالي مائة وخمسون مليون كيلو متراً (The sun is the first and most important source of heat on the planet and it is one of the stars and the largest organisms in the solar system, with a diameter of more than one hundred and ten times the diameter of the planet Earth, and it is located at a distance of about one hundred and fifty million kilometers from the earth).
  • من مكونات الفضاء المذنبات أو ما يعرف بكرات الثلج وهي عبارة عن كائنات يعتقد أنها قد تألفت عن مجموعة كبيرة من أجسام جليدية عرفت بـ( Oort Cloud) وفور اقتراب أحد تلك المذنبات من الشمس فإنه بفعل حرارته يذوب مثل الجليد (Among the components of space are comets, or what is known as snow globes, which are objects believed to have consisted of a large group of icy bodies known as (Oort Cloud) and as soon as one of those comets approaches the sun, by its heat it melts like ice).
السابق
كتابة أربعة اسطر عن أهمية العيد
التالي
كيف تكتب مقال في الامتحان بوقت قياسي