علوم

نبات الهالوك كيف يحصل على غذائه .. استخدامات نبات الهالوك وفوائده

نبات الهالوك كيف يحصل على غذائه .. استخدامات نبات الهالوك وفوائده

نبات الهالوك كيف يحصل على غذائه

يتساءل العديد من المهتمين بالبيئة والنبات عن نبات الهالوك كيف يحصل على غذائه ؟، وستجد إجابة هذا السؤال في هذا المقال في موقع موسوعة، فنبتة الهالوك لها العديد من الاستخدامات والأسماء في العالم كله، وتكثر في بعض المناطق وتقل في مناطق أخرى، ولذلك يبحث الكثير عن طريقة تغذية هذا النبات، وكيف ينمو وكيف يتكاثر، وما حجم الاستفادة الناتجة منه، وغيرها من المعلومات الهامة حوله، فعلماء البيئة يهتموا بشكل مكثف بدراسة كل النباتات المتواجدة في البيئة من حولنا، للوصول إلى الفصائل المختلفة للنباتات والتنوع الكبير في خصائص كل فصيلة، فدراسة النباتات عن قرب تجعلنا على دراية أكبر بطبيعة الكائنات والبيئة من حولنا.

  • نبات الهالوك له العديد من المسميات المختلفة، ويختلف اسمه حسب البيئة المتواجد فيها.
  • فيطلق عليه البعض اسم الجعفيل، أو أسد العدس، أو شيطان البرسيم، أو خبز الأرنب.
  • ويطلق عليه البعض عشب الثيران، أو خانق الكرسنة.
  • ولكن الاسم الذي يستخدم في الدراسات والتجارب العلمية هو نبات الهالوك.
  • وبحث الكثير من المتخصصين عن إجابة سؤال نبات الهالوك كيف يحصل على غذائه ؟.
  • ووجدوا طريقة حصوله على الغذاء مميزة للغاية، فيمر بالمراحل التالية:
  1. في البداية تكون بذرة الهالوك قريبة من جذور النباتات العائلة، وتظل فترة قريبة منها حتى تلتصق بها تمامًا.
  2. ثم بعد ذلك تخترق بذرة الهالوك هذا الجذر وتدخل فيه حتى تنمو بداخله.
  3. يدخل الهالوك فيما يشبه الأنبوب بداخل الجذر، ويظل فيه ينمو حتى يقترب من السطح.
  4. عند اقترابه من السطح يكون حينها الأنبوب على شكل ممص أولي بمجرب اقترابه من سطح التربة.
  5. وفي هذه المرحلة يكون الأنبوب بداخل ذرة الهالوك قد اندمج وانسجم وتداخل مع الجذر، حتى يبدأ في إذابة بعض أنسجته.
  6. بعد إذابة الأنسجة يكون الأنبوب في تداخل مباشر مع الخشب، وفيه يقوم بالاستفادة منه.
  7. وتستفيد البذور من الخشب لأنها تحصل على الماء وعلى الأملاح منها.
  8. فالغذاء كله يتم الحصول على عن طريق هذا الأنبوب الماص، وعن طريق اندماجه بعد ذلك وتداخله مع الأخشاب.
  9. وفي منطقة تداخل الأنبوب مع الجذر الرئيسي، يتشكل ما يسمى بالدرنة.
  10. والدرنة هي المسؤولة الأولى عن تكوين الأوراق والزهور.
  11. فيبدأ حينها إنتاج البراعم التي تنتج بطبيعة الحال البذور.
  12. تنتشر البذور من البراعم في كل مكان بفعل الهواء، وتكون هذه بداية دورة حياة لنبات جديد.

نبات الهالوك الطفيلي

  • كما أشرنا في طريقة التغذية يعتبر هذا النوع من النبات نبات طفيلي، وذلك لأنه يعتمد بشكل كبير على جذور نباتات أخرى.
  • مما يجعل المزارعين راغبين في التخلص منه بأي شكل من الأشكال، وذلك حفاظًا على مزروعاتهم.
  • فمن المحاصيل التي تتطفل عليها نبات الهالوك بشدة، محاصيل الفول، فتلتصق بمحصول الفول وتضره.
  • كما أنها تؤذي بشدة محصول البندورة إذا اختلطت به، فهي تتطفل عليه وتؤذي جذوره.
  • وتؤذي أيضًا محصول الباذنجان والعديد من المحاصيل الغذائية الهامة.
  • ولذلك يعتبرها العديد من المزارعين من الأعشاب الضارة الغير مرغوب بها والمتطفلة.
  • ولكن من وجهة نظر أخرى يعتبرها الكثير من المتخصصين في المجال الطبي من النباتات الصحية المفيدة للغاي، وذلك لأنها تدخل في تركيب العديد من الأدوية الطبية والعقاقير المفيدة.
  • فعلى الرغم من ضرره البالغ على المزروعات إلا أنه يدخل في علاج بعض الأمراض المستعصية.
  • فالمواد الطبيعية يلجأ لها العديد من الأطباء والمتخصصين للكشف عن طبيعة كل مرض وكيفية علاجه.
  • ورغم وجوده في كل منطاق العالم تقريبًا، ولكن يكثر نبات الهالوك في بلاد الشام بشكل كبير، كما يكثر في قارة أفريقيا وفي المغرب العربي.
  • وهناك العديد من الأشكال والأنواع المختلفة للهالوك، مثل: هالوك أشعث الأزهار، وهالوك حرموني.
  • وهناك هالوك شولتز، وهالوك صغير، وهالوك الفول، وهالوك القزم.
  • كما هناك هالوك متفرع، وهالوك مصري، وهالوك موبر، وهالوك فلسطيني.

وصف نبات الهالوك

  • لكي ينمو نبات الهالوك بشكل صحي يحتاج إلى تربة طمية خصبة، أو ما يسمى بالتربة المارنية.
  • وذلك لأنه يحتاج إلى تربة مليئة بالعناصر المعدنية المفيدة، مثل عناصر الآزوت، والفوسفوريك.
  • وبسبب طبيعته يكثر وجوده في مناطق دول البحر المتوسط، فتجده بكثافة في دول أوروبا الساحلية، وفي شمال أفريقيا، كما يتواجد بكثرة في غرب آسيا.
  • ويتواجد في أغلب الأماكن المزروعة والمليئة بالمحاصيل الزراعية، مثل المناطق الزراعية والخصبة بمصر وبالعراق.
  • كما يمكن أن يتواجد أحيانًا في الجبال في الأماكن غير المزروعة.
  • المزارعين الآن يسعون جاهدين للقضاء عليه تمامًا، وذلك لما يسببه من أذى كبير للمحاصيل الزراعية.
  • ولكن قديمًا كان يستخدم بكثرة في في علاج الأمراض المستعصية، ولذلك كان يدرك الجميع أهميته وكانوا يسعون إلى الحفاظ عليه.
  • فقد كان يستخدم في علاج الأمراض ذات الأعراض الظاهرة، وذات الأعراض الداخلية الباطنة أيضًا.
  • فقد كان يستخدم في علاج أمراض البشرة الصعبة مثل علاج الصدف، كما كان يعالج الجروح الصعبة والغائرة، وبعض أنواع ودرجات الحروق أيضًا.
  • كما كان يستخدم قديمًا لعلاج بعض مشكلات الجهاز الهضمي، مثل علاج الاسهال والإمساك والتهاب المعدة.

استخدامات نبات الهالوك

  • ويستخدم بعض أنواع نبات الهالوك كمهدئ طبيعي للأعصاب.
  • كما يدخل في صناعة بعض الوصفات الغذائية.
  • ويختلف استخدام الهالوك باختلاف نوعه، فلكل نوع طبيعة خاصة به واستخدام خاص يميزه.
  • فرغم فائدته الطبية الكبير، إلا أن الخسائر الفادحة التي يسببها للمحصول أرغمت المتخصصين على ضرورة التخلص منه.
  • فهو يسبب العديد من الأمراض النباتية المختلفة للمحاصيل.
  • كما يؤدي إلى اصفرار أوراقها وانتشار الحشرات حولها.
  • كما تضعف نبتة الهالوك من جذر المزروعات المحيطة بها.
  • والتخلص منه أيضًا عبأ كبير على المؤسسات الزراعية، وذلك لأنه يحتاج إلى مجهود كبير للغاية للتخلص من بذوره.
  • ويحتاج إلى آلات معينة وإلى أيادي عاملة كثيرة وإلى مجهود مضاعف.
  • كما تأخذ عملية التخلص منه وقت طويل، وهذا الوقت تتأذى فيه المزروعات المحيطة به بشكل أكبر.
  • فإنتاج الأراضي الزراعية يقل بشكل كبير، وتقل كمية المحاصيل الناتجة عن عملية الزراعة.
  • وكلما قل الإنتاج الزراعي تأذى الاقتصاد بشكل مباشر.

في نهاية هذا المقال تكون عزيزي القارئ قد تعرفت على إجابة سؤال نبات الهالوك كيف يحصل على غذائه ؟، كما تكون قد تعرفت على نبات طفيلي منتشر بكثرة في العالم كله، ويدور حوله العديد من الآراء المختلفة، فالبعض يدعم التخلص منه لما يسبب من ضرر كبير على الأراضي الزراعية، والبعض الأخر يؤيد الحفاظ عليه، لما فيه من إفادة كبيرة في المجال الطبي وفي صنع العقاقير والأدوية، وما بين الآراء المتضاربة ستجد نبات الهالوك يكثر انتشاره في مكان ويقل بشكل كبير في مكان آخر.

السابق
وضح الفرق بين الموطن والاطار البيئي
التالي
ترتيب طبقات الغلاف الجوي