التغذية

مريض النقرس الاطعمة المسموحة و الممنوعة و كيفية العلاج

ماذا ياكل مريض النقرس

قد يعاني بعض الأشخاص من نوبات ألم شديدة خصوصًا في إبهام القدم، إذ تكون حارة، ومنتفخة، وحساسة، قد تدل هذه المشاكل على نوبة خطيرة من النقرس، وهو أحد أنواع التهاب المفاصل الذي ينتج عن ترسب حمض اليوريك في مفاصل الجسم، ويعد الرجال أكثر عرضة من النساء للإصابة بالنقرس، بينما تكون النساء أكثر عرضة للإصابة فيه بعد انقطاع الطمث. لذلك يحتاج مريض النقرس لمعرفة الاطعمة المسموحة له و الممنوعة ليتم الشفاء من النقرس بسرعة ان شاء الله.

الأكل المناسب لمريض النقرس

ينتج حمض اليوريك من تكسر مادة البيورين (Purine) المتواجدة في بعض أنواع الطعام، فبالتالي إن اتباع حمية غذائية وتناول الأطعمة المفيد لمرضى النقرس وتجنب أخرى، قد يساعد في إنقاص كميات حمض اليوريك وتخفيف الأعراض.

إن الأطعمة التي لا تحتوي نسب عالية من البيورين، تعد الأطعمة الأمثل لمرضى النقرس. وإليك بعض الأطعمة المفيدة لمرضى النقرس في ما يأتي:

  • الفواكه

​إن الفواكه بمختلف أنواعها من الأطعمة المفيدة لمرضى النقرس. وخاصةً الكرز الذي أثبتت بعض الدراسات فعاليته في المساعدة على منع نوبات مرض النقرس وتخفيف الأعراض والالتهاب.

  • الخضراوات

تعد الخضراوات من الأطعمة المحبب تناولها لمرضى النقرس، بالرغم من احتواء بعض الخضراوات الورقية، مثل: السبانخ، والهيلون على كميات عالية من البيورين، إلا أن تبين عدم وجود تأثير سلبي على المرض بعدم ملاحظة ارتفاع البيورين عند تناولها بكميات قليلة.

  • البقوليات

​تعد البقوليات من الأطعمة المفيدة لمرضى النقرس بمختلف أشكالها، مثل: العدس، والفاصولياء والتوفو، فهي تحتوي على الألياف الغذائية والبروتينات الجيدة في تقليل حدة مرض النقرس.

  • المكسرات والحبوب الكاملة

إن المكسرات والحبوب الكاملة مثل: الشوفان، والأرز البني والشعير تعد من الأطعمة المفيدة لمرضى النقرس، خاصةً إن تم تناول ملعقتين كبيرتان منها يوميًا.

  • منتجات الألبان

من الأطعمة المفيدة لمرضى النقرس منتجات الألبان، ويفضل استهلاك المنتجات قليلة الدسم، كما يمكن تناول البيض أيضًا باعتدال للحصول على نتيجة إيجابية بتقليل حدة مرض النقرس.

  • القهوة

وجد أن تناول القهوة باعتدال يساعد في تخفيف خطر النقرس، لكن يجب التنبيه في حال وجود أمراض مزمنة أخرى، حيث يؤثر شرب القهوة سلبًا عليها، كارتفاع ضغط الدم غير المنتظم.

  • الأطعمة التي تحتوي على فيتامين ج (Vitamin c)

قد يساعد تناول الأطعمة التي تحتوي فيتامين ج أو تناوله المكملات الغذائية من فيتامين ج في تخفيف أعراض مرض النقرس.

لذلك ينصح بتناول الحمضيات، مثل: البرتقال، والليمون، البوملي، وتناول الخضروات الغنية بفتامين ج، مثل: الفلفل الأخضر، والبقدونس.

  • النباتات الغنية بمضادات الأكسدة

للنباتات الغنية بمضادات الأكسدة دور فعال في التقليل من حدة مرض النقرس، ومنها: الزنجبيل، والقرفة، والكركم.

تشاهد ايضا أعراض النقرس في كعب القدم وأسبابه وطرق الوقاية منه

إفطار مريض النقرس

يجب أن يكون إفطار مريض النقرس متنوعاً ومتوازناً في الوقت نفسه وذلك لتسريع عملية الشفاء.
من المهمّ الإبتعاد عن تناول اللحوم الحمراء، الكبد، والكلاوي. هذه الأطعمة غنية بمادة البيورين المسببة للمرض.
أيضاً من الأطعمة التي تحتوي على البيورين والتي يجب على مريض النقرس الإعتدال في تناولها نذكر الدواجن، بعض الأسماك، العدس، الحمص، البازلاء والسبانخ.
نصل أخيراً إلى الأطعمة التي يمكن لمريض النقرس الإستمتاع بمذاقها على الإفطار وهي الحبوب الكاملة، الخبز، الحليب ومشتقاته، البيض، المكسرات، الزيت النباتي، الكافيار وكلّ أنواع الفواكه والخضار باستثناء السبانخ.

يمكنك قراءة أعراض النقرس الكاذب وكيفية تشخيصه وأسبابه وعلاجه

هل البيض مضر لمريض النقرس

على العكس فتناول البيض، يمكن أن يكون مفيدًا لفرد يعانى من النقرس، البيض منخفض في البيورينات، ويمكن أن يساعد استهلاكه باعتدال في تقليل التهاب النقرس.

التمر و مريض النقرس

التمر هو ثمار أشجار النخيل الذي ثبتت أهميته في علاج عدد كبير من الأمراض، حيث يحتوي على نسبة كبيرة من الفيتامينات والمعادن المهمّة لجسم الإنسان، ودائما يطرح المصاب بمرض النقرس سؤالًا حول إمكانية تناول التمر وهل يسبب له أضرار؟

هناك العديد من الدراسات العلمية التي أكدت أن المصاب بالنقرس يمكنه تناول التمر دون قلق وبأي كمية، فهو من الأطعمة المسموح بها، بل إن الاعتماد على نظام غذائي غني بالخضروات والفواكه الطبيعية والتي من ضمنها التمر، يُساعد في علاج النقرس والتخفيف من حدة أعراضه.

التمر والنقرس علاقة تربط بين الدواء والداء، حيث يعتبر التمر من الأطعمة القلوية التي تعمل على رفع مقياس الرقم الهيدروجيني للأطعمة التي يتم هضمها في المعدة ويجعلها قلوية، كما يعمل التمر على تخليص الجسم من الآثار السلبية التي تسبّبها اللحوم الحمراء والبروتينات في الجسم.

يعمل التمر -أيضًا- على تقليل نسبة حمض اليوريك في الجسم، مما يعمل على تقليل أعراض النقرس والمساعدة في الشفاء. ويساعد التمر في تعزيز أداء الجهاز المناعي وحماية الجسم من الكثير من الأمراض من بينها النقرس، لأنه يحتوي على فيتامينات كثيرة تقوي المناعة.

يحتوي التمر على نسبة كبيرة من البروتين النباتي الصحي الذي لا يسبب مشكلات صحية للمصاب بالنقرس، كما يوجد في التمر نسبة قليلة من البيورين التي لا تسبب ارتفاع نسبة حمض اليوريك في الدم، حيث إن هذه المادة تسبب زيادة هذا الحمض الذي يسبب بدوره مرض النقرس.

يمكنك مشاهدة أطعمة خالية من البروتين للرجيم و مرضى الكلى

فوائد زيت الزيتون و مرض النقرس

فيما يخص علاج مرض النقرس فإنّ هناك بالتأكيد العديد من العلاجات الطبيّة والأدوية التي تقوم بتخفيف الألم الناتج عن المرض، ولكن في المقابل توجد علاجات طبيعيّة مثل زيت الزيتون الذي يلعب دور مماثل لهذه الأدوية. حيث يساهم في تخفيف التهاب المفاصل الناتج عن النقرس كونه يحتوي على دهون غير مشبعة مضادة للأكسدة والالتهاب.

إضافةً إلى ذلك فإنّ زيت الزيتون يحوي على مركبات تحمي المفاصل من التلف مثل: الهيدروكيسترول و  البوليفينول والليجنانز والأوليكنتال. وحتّى تحصل على النتيجة المرجوة من علاج زيت الزيتون للنقرس فأنت تحتاج إلى استخدامه كدهان خارجي على المفصل، إضافةً إلى تناول ملعقة واحدة منه مرة في الصباح ومرة في المساء.

هناك معلومة أخيرة يجب التنويه لها وهي أنّه باستطاعة الشخص تناول أوراق شجرة الزيتون المجففة أو الطازجة واستخدامها مع الشاي، حيث تقول الدراسات أنّها تحوي عوامل مضادة للأكسدة تقلل من نوبات الألم المصاحبة للنقرس.

يمكنك الاطلاع ايضا على فوائد الحلبة للقولون و الرجال و التسمين و ماهي اضراراه

علاج مرض النقرس نهائيا

1. شرب الكثير من الماء

عندما يصاب الشخص بالنقرس، يمكن أن يعاني من تورم والتهاب شديدين، ويعد شرب المزيد من الماء إحدى طرق تقليل التورم، إذ يمكن أن تؤدي زيادة استهلاك السوائل إلى إفراز الكلى للسوائل الزائدة، والتي يمكن أن تقلل التورم لدى الشخص المصاب بالنقرس. والماء هو الأفضل، لكن السوائل الصافية الأخرى، مثل المرق وشاي الأعشاب هي أيضاً خيارات جيدة، ويجب تجنّب المشروبات الغازية، التي تحتوي على نسبة عالية من البيورينات. ومع ذلك، يجب على أي شخص يعاني من قصور القلب الاحتقاني أو مرض الكلى التحدث إلى الطبيب قبل زيادة تناول السوائل.

2. وضع الثلج على المفاصل المصابة

يمكن أن يساعد وضع كيس ثلج مغطى بقطعة قماش على المفصل على تقليل الالتهاب المرتبط بالنقرس.
وإذا كان النقرس يؤثر على القدمين، فيمكن للشخص أيضاً استخدام حزمة من الخضروات المجمدة المغطاة بقطعة قماش؛ لأنها قد تنثني بسهولة على القدمين.

3. تقليل التوتر

يمكن أن يؤدي التوتر المتزايد إلى تفاقم أعراض النقرس لدى الشخص، في حين أنه ليس من الممكن دائماً التخلص من جميع مصادر التوتر، فقد تساعدك النصائح التالية:

  • ممارسة الرياضة، مثل المشي لفترة وجيزة، إذا كان الألم لا يحدُّ من الحركة.
  • قراءة كتاب مفضل.
  • التأمل.
  • الحصول على قسط كافٍ من الراحة يمكن أن يساعد أيضاً على تقليل التوتر.

4. رفع المفاصل المصابة

يمكن أن يسبب النقرس ألماً وتورماً، خاصة القدمين واليدين والركبتين والكاحلين. وتتمثل إحدى طرق تقليل التورم في رفع المفاصل المصابة؛ لأنه يشجع الدم والسوائل على الابتعاد عن المفصل والعودة نحو القلب، ويمكن لأي شخص أيضاً استخدام كيس ثلج مع الارتفاع لتقليل أعراض النقرس.

5. تناول مسكنات الآلام المتاحة دون وصفة طبية

في حين أنَّ الأدوية المضادّة للالتهابات التي لا تستلزم وصفة طبية قد لا تكون “طبيعية”. إلا أنها خيارات ممتازة لعلاج الألم وعدم الراحة بسبب النقرس. يجب ألا يأخذ الأشخاص أكثر من الجرعة الموصى بها، وأن يسألوا الطبيب دائماً عما إذا كانت الأدوية التي لا تتطلب وصفة طبية قد تتداخل مع أدويتهم الأخرى. وإذا لم تساعد مسكنات الألم التي تُصرف بدون وصفة طبية، فاطلبي من الطبيب وصف أدوية أقوى.

6. شرب ماء الليمون

كشفت دراسة أجريت عام 2015، أن إضافة عصير اثنين من الليمون الطازج إلى لترين من الماء كل يوم يقلل من حمض اليوريك لدى الأشخاص المصابين بالنقرس. وخلص الباحثون إلى أن ماء الليمون يساعد على معادلة حمض البوليك في الجسم، وبالتالي يساعد على تقليل مستوياته.

7. تجنّب اللحوم عالية البيورين

تحتوي بعض اللحوم الحمراء على كميات عالية من البيورينات. قد يساعد تجنّبها على تقليل أعراض النقرس لدى المصاب.

يمكنك التعرف ايضا على فوائد الجرجير للبشرة و الرجال و النساء و الاعصاب

ممنوعات مريض النقرس

كما يوجد بعض الأطعمة المفيدة لمرضى النقرس، هناك بعض الأطعمة التي يجب تجنبها. وهي الأطعمة الغنية بالبروتينات والبيورين. ويجب تجنب الأطعمة الغنية بسكر الفركتوز أيضًا. إليك بعضها في ما يأتي:

  • اللحوم العضوية، مثل: لحوم الكلاوي، والكبد، ولحم الدماغ.
  • المأكولات البحرية، مثل: الجمبري، والأخطبوط، وبلح البحر، وأغلب أنواع الأسماك.
  • الأطعمة الغنية بسكر الفركتوز، مثل: المشروبات الغازية، والعصائر المصنعة.
  • الكحول، تزيد الكحول من حدة نوبات النقرس.
  • حبوب الخميرة.
  • النشويات المكررة، مثل: الخبز الأبيض، والكيك. وذلك ليس بسبب احتوائها على كميات كبيرة من البيورين أو الفركتوز بل بسبب قلة الفائدة الغذائية فيها. والذي قد يؤدي إلى ارتفاع حمض اليوريك.

أما بالنسبة للحوم فيمكن تناول بعض أنواعها، وبعض أنواع الأسماك، مثل: السلمون لكن باعتدال. وتحديد الكميات بين 115_170 غرام منها لبضعة أيام خلال الأسبوع. لاحتوائها على كميات متوسطة من حمض اليوريك. والإكثار منها يزيد الأعراض سوءًا.

يمكنك الاطلاع على ماذا ياكل مريض النقرس في موقع إقرأ ايضا

يمكنك الاطلاع على اعراض النقرس في موقع المملكة ايضا

السابق
مشروبات تنزل الدورة الشهرية و تنظف الرحم
التالي
الدهون المشبعه مصادرها و الاكلات التي تتواجد فيه و اضرارها