التغذية

الحجامة وفوائدها للجسم وكيفية الاكل والنوم بعد الحجامة

ماذا نأكل بعد الحجامة

للحجامة فوائد عظيمة تم ذكرها في الاسلام والتاريخ واثبت الطب ذلك ففوائدها للجسم عظيمة. في هذا المقال سنتعرف على فوائدها وماذا نفعل بعد الحجامة و كيفية الاكل والنوم.

ماذا يحدث للجسم بعد الحجامة

بما أن الكثير يتساءل عن ما هي اعراض ما بعد الحجامة، فسوف نتناول معكم تلك الأعراض لكي تكونوا على علم بها، وسوف نذكر لكم أعراضها في الآتي:

  • على الرغم من تعدد فوائد جلسة الحجامة إلا أنها أعراضها كثيرة وتسبب آلام كبيرة للشخص المصاب بها. حيث أنها قد تسبب الإصابة بالكثير من الآم ويكون مصحوب بحكة.
  • من الجدير بالذكر أن الحجامة تسبب الإصابة بدوار شديد في الرأس، وفي بعض الأحيان يصل الأمر إلى الإصابة بالإغماء والتعرق والغثيان.
  • بالإضافة إلى أن القيام بالحجامة فهي تترك علامة على الظهر من الخلف على شكل دوائر، وهذه العلامات قد تزال بعد أيام من الجلسة ومن الممكن أن تستمر لمدة أسابيع.
  • ومن أعراض ما بعد الحجامة أيضاً هو ظهور بعد الندوب على الظهر، ولذلك من اللازم معالجة هذه الحروق بعد إجراء الجلسة مباشرة من أجل الحفاظ على سلامة الجلد، كما يجب عدم إجراءها في الجلد المصاب بتشققات أو الجلد المتهيج أو الملتهب.
  • كما يوجد بعض من الأعراض الأخرى ولكنها من الأعراض الأقل شيوعاً والتي منها ظهور بعض الجدرات، أو الإصابة بنقص في الصفائح الدموية، والإصابة أيضاً بالتهابات السبلة الشحمية.

يمكنك الاطلاع ايضا على الحجامة و أوقاتها

الاكل بعد الحجامة بكم ساعة

  • الحجامة من السنن النبوية المؤكدة التي كان يقوم به الرسول الكريم والتي أوصى بها أصحابه. حيث تحتوي على الكثير من الفوائد التي تعود على الجسم وتعالج الكثير من الأمراض. وتم إثبات ذلك فانتشر استخدامها كأحد أنواع الطب البديل.
  • الجدير بالذكر أن الحجامة تحتوي على الكثير من التحضيرات التي من الضروري أن يقوم بها الفرد قبلها وبعدها. وذلك لتحقيق الاستفادة منها، ضمن هذه التحضيرات هو تناول الطعام.
  • حيث زادت الأسئلة المتعلقة حول الأكل بعد الحجامة بكم ساعة، وذلك لأن تناول الطعام يؤثر على الفرد وعلى استرخائه. لذا فقد أوصى الأطباء بتناول الطعام بعد مرور 3 ساعات. ولقد وضعوا قائمة تستهدف الأطعمة الممنوع تناولها بعد الحجامة بـ 24 ساعة.
  • كافة هذه التحضيرات التي تخص الطعام هي توصيات طبية أثبت أن لها تأثير على مدى نجاح الحجامة وتحقيق الغرض منها والذي يتمثل في التداوي.

ما هو الأكل المسموح به؟

تناول الطعام يكون بعد 3 ساعات. حيث ينصح الأطباء الأفراد الذين يقوموا بالحجامة بتناول بعض الأطعمة بعده. وذلك لتجنب حدوث أي إزعاج وتحقيق التداوي التام، والتي من ضمنها:

  • التمر الطازج، وهو سنة عن الرسول الكريم.
  • تناول الأطعمة سهلة الهضم وذلك للتقليل من أي اضطراب قد يصيب الجهاز الهضمي ويتسبب في عدم الراحة.
  • تناول الخضروات والفواكه الطازجة.

يمكنك الاطلاع ايضا على الحجامة لعلاج الام الراس والصداع ومرض الشقيقة

متى الاستحمام بعد الحجامة

هناك العديد من الأشخاص الذين يتساءلون حول مشروعية الاستحمام، وهناك العديد من الخلافات حول ذلك على حسب كل مذهب وآخر، والخلافات كالتالي:

الاستحمام  عند بعض الشافعية

ومن المستحب الغسل منها ودخول الحمام، نص عليهما الشافعي -في القديم -وحكاه عن القديم ابن القاص والقفال وقطعًا به، وكذا قطع به المحاملي في اللباب والغزالي في الخلاصة والبغوي وآخرون، ونقله الغزالي في الوسيط عن ابن القاص ثم قال: وأنكر معظم الأصحاب استحبابهما.

الاستحمام عند الحنابلة

غير مستحب على الصحيح في مذهبهم، ففي الإنصاف للمرداوي -وهو حنبلي-متحدثًا عن الأغسال المستحبة: ومنها: الغسل للحجامة، على إحدى الروايتين، اختاره القاضي في المجرد، والمجد في شرح الهداية، وصاحب مجمع البحرين، وصححاه، وقدمه في الرعاية الكبرى، وعنه لا يستحب، وهو الصحيح من المذهب، قدمه في الفروع، وأطلقهما ابن تميم، وابن عبيدان.

الاستحمام  عند الحنفية

يستحب عند الحنفية، ففي فتح القدير لابن الهمام الحنفي: ومن الأغسال المندوبة: الاغتسال لدخول مكة، والوقوف بمزدلفة، ودخول مدينة النبي صلى الله عليه وسلم، ومن غسل الميت، وللحجامة لشبهة الخلاف، ولليلة القدر إذا رآها.

الاستحمام عند المالكية

  • فغير مطلوب عندهم؛ بل يكفي غسل موضع الحجامة فقط. ففي منح الجليل ممزوجًا بمختصر خليل المالكي: وكأثر دم في موضع كحجامة وفصادة، ونعت “الموضع” بجملة مسح بضم فكسر أي الموضع من عين الدم فيعفى عنه حتى يبرأ، فإذا برئ الموضع غسل المكلف الموضع استنادًا أو وجوبًا إن ذكر وقدر.
  • والحديث الذي أشرت إليه قد تكلم بعض أهل العلم في سنده ففي المجموع للنووي: وروى البيهقي بإسناد -ضعفه-عن عائشة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: الغسل من خمسة: من الجنابة، والحجامة، وغسل يوم الجمعة، والغسل من ماء الحمام. وبإسناده عن ابن عمرو بن العاص قال: كنا نغتسل من خمس: من الحجامة، والحمام، ونتف الإبط، ومن الجنابة، ويوم الجمعة.
  • والحديث قد شرحه الصنعاني في سبل السلام قائلا: وعن عائشة رضي الله عنها قالت: كان النبي صلى الله عليه وسلم يغتسل من أربع: من الجنابة، ويوم الجمعة، ومن الحجامة، وغسل الميت. رواه أبو داود وصححه ابن خزيمة ورواه أحمد والبيهقي، وفي إسناده مصعب بن شيبة، وفيه مقال. والحديث دليل على مشروعية الغسل في هذه الأربعة الأحوال، فأما الجنابة فالوجوب ظاهر.

ايضا من الاستحمام عند المالكية

  •  وأما الجمعة ففي حكمه ووقته خلاف، أما حكمه فالجمهور على أنه مسنون لحديث سمرة: من توضأ يوم الجمعة فبها ونعمت، ومن اغتسل فالغسل أفضل. يأتي قريبًا. وقال داود وجماعة: إنه واجب؛ لحديث: غسل الجمعة واجب على كل محتلم. يأتي قريبًا. أخرجه السبعة من حديث أبي سعيد. وأجيب بأنه يحمل الوجوب على تأكد السنية. وأما وقته ففيه خلاف أيضًا، فعند الهادوية أنه من فجر الجمعة إلى عصرها. وعند غيرهم أنه للصلاة، فلا يشرع بعدها ما لم يدخل وقت العصر. وحديث: من أتى الجمعة فليغتسل. دليل الثاني، وحديث “عائشة” هذا يناسب الأول.
  • أما الغسل من الحجامة فقيل هو سنة، وتقدم حديث أنس أنه صلى الله عليه وسلم احتجم وصلى ولم يتوضأ. فدل على أنه سنة يفعل تارة كما أفاده حديث “عائشة” هذا، ويترك أخرى كما في حديث “أنس” ويروى عن علي عليه السلام: الغسل من الحجامة سنة، وإن تطهرت أجزأك. وأما الغسل من غسل الميت فتقدم الكلام فيه، وللعلماء فيه ثلاثة أقوال: أنه سنة وهو أقربها، وأنه واجب، وأنه مستحب.
  • وبناء عليه؛ فالغسل بعدها غير واجب بل مستحب عند بعض أهل العلم. كما أنها لا تنقض الوضوء عند جمهور أهل العلم.

يمكنك الاطلاع على فوائد القرنفل في موقع إقرأ ايضا

يمكنك الاطلاع على فوائد القرنفل في موقع المملكة ايضا

السابق
فوائد بيض السمك للمتزوجين والعقم وطرق طبخه ومعلومات عامة عنه
التالي
طريقة عمل الكعك بالعجوة